الرئيسية » أخبار التكنولوجيا » المراحيض الذكية من “Toto” بتقنية “الإعصار” تغزو اليابانيين  – (فيديو)

المراحيض الذكية من “Toto” بتقنية “الإعصار” تغزو اليابانيين  – (فيديو)

NEOREST-550H-5x7-600x419

360 مليون مستهلك في 22 بلداً عربياً يستعملون المرحاض خمس مرات بشكل يومي، ومع إستخدام السيفون يستهلك كل شخص منهم حوالي 13 لتر من المياه، وبذلك يصبح مجموع إستهلاك العرب للمياه 23 مليار لتر يومياً أي ما يعادل 8.5 كيلومتر مكعب من المياه سنوياً.

وتكاد الدول العربية تصنف ضمن الدول الأفقر بمصادر المياه، ومن بينها الأردن و19 دولة أخرى؛ بالإضافة إلى أن أكبر بحيرة أصطناعية في العالم “بحيرة ناصر” التي توازي مساحتها نصف دولة لبنان قد لا تكفي لأكثر من خمس سنوات للأستعمال اليومي.

كل ما سبق جعل اليابانيون يلتفتون إلى تكنولوجيا “تقنين المياه” مع أن اليابان تتمتع بكمية 5.100 متر مكعب من المياه سنوياً للفرد الواحد؛ بل ساهموا في أبتكار أدوات تكنولوجية تستعمل نصف كمية المياه كالغسالات الأوتوماتيكية الحديثة.

شركة “توتو – Toto” اليابانية تمكنت من ابتكار حجمين من المراحيض المطورة بتقنية مراقبة تدفق المياه؛ فكان أحداهما يدفق 5 لترات من المياه والآخر 10 لترات، فأصبحت اليابان توفر 5 مليار لتر من المياه يومياً جراء هذا الأبتكار وتبؤوت الشركة أول مصنع في العالم للأدوات الصحية ذات تكنولوجيا “استعمال الهواء في عملية التدفق” أو ما يعرف بتقنية “الإعصار” والتي تساهم بتقوية فعالية الشفط رغم كمية المياه المتدفقة القليلة ولكن يتم ذلك بفضل الهواء، وأطلقت الشركة فرعها في دبي مؤخراً لترويج منتجاتها ذات الجودة العالية إلى العالم العربي.

 

وإليكم 3 من الأبتكارات الخاصة بتكنولوجيا المراحيض من شركة “توتو-Toto”:

* نظام التنظيف : ضغطة زر واحدة في جهاز للتحكم عن بعد؛ يظهر خرطوم مياه ينظف الجالس على الكرسي ويختار الشخص حرارة المياه وقوة تدفقها عبر جهاز التحكم، وبعد عملية التنظيف يعود الخرطوم إلى مكانه دون أي صوت ويحل محله هواء دافىء يجفف الأعضاء تماماً قبل القيام عن الكرسي. وهذه التقنية مستخدمه الأن في المنازل اليابانية والمطاعم والمكاتب والمطارات.

* البديل للمناديل الورقية : ومن التقنيات الذكية في المراحيض أبتكرت “Toto” تقنية تعتمد على كمية الكلورين الموجودة في المياه، وتحويلها إلى مطهر صديق للبيئة ودن الحاجة لأستعمال مواد كيميائية مضرة بالبيئة. حتى أصبحت اليابان الأن تكرر ما يصل إلى 5.4 مليون متر مكعب من المياه يومياً لأعادة إستعمالها في الأستخدامات العامة.

* جهاز تكرير الهواء في المرحاض نفسه: يقوم الجهاز بإزالة الروائح عن طريق فيلتر من الفحم يغير مرة كل سنة، بالإضافة إلى جهاد جديد شائع الأستخدام الأن هو عبارة عن مكبر صوت صغير يبعث موسيقى كلاسيكية أو أصواتاً مختلفة كالموج أوغيرها للقضاء على الأصوات الأخرى داخل المراحيض.

المصدر

 

إقرأ أيضا

DSCF3759

مكيفات “هاير” تعتمد نظاماً ذكياً في نوعية الهواء والتطهير التلقائي – (فيديو)

العديد من الأجهزة ذات الجودة العالية التي توفرت في معرض برلين للتكنولوجيا الأستهلاكية “IFA 2015” ...

electronic cash

هوية ذكية لطلبة الأردنية والعاملين فيها

خاص – ألو أريبيا تصدر الجامعة الأردنية لطلبتها بطاقات هوية ذكية متعددة الإستخدامات، بالإضافة إلى ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *