الرئيسية » أخبار التكنولوجيا » تويتر يصبح 10: كيف غيرت هذه الخدمة طريقة تواصلنا؟

تويتر يصبح 10: كيف غيرت هذه الخدمة طريقة تواصلنا؟

jack-dorsey-first-tweet1

قبل عشر سنوات، رجل أعمال يبلغ من العمر 29 عاما يدعى جاك دورسي كتب خمس كلمات: “أقوم بإنشاء تويتري” – على الإنترنت وضغط إرسال.

لقد كانت تغريدة لاول مرة إلى حد ما، التي من شأنها أن تذهب لتصبح واحدة من أهم شركات الإنترنت في العالم، ولكن دورسي بالكاد عرف أنها ستكون. قد تضمنت تصريحاته السابقة المبتدئة خدمة لإرسال سيارات الأجرة وسيارات الإسعاف عبر شبكة الانترنت ووسيلة لربط الأجهزة الطبية. لذا فتويتر وبأي حال من الأحوال مضمونة النجاح.

في السنوات التي تلت، أصبحت خدمة التدوين المصغر لا تتجزأ، قد يقول البعض لا يمكن تجنبها، سمة من سمات حياة الملايين. إنها البث الإذاعي المفضل للمشاهير، وقد بنيت عليه (ودمرت) وظائف، وكان موقع للأنباء الحصرية قبل نشرها أي مكان آخر: وتشير دراسة حديثة بان خدمات الطوارئ يمكن تتبع العواصف والزلازل بشكل أسرع باستخدام تويتر منه بأدوات الرصد التقليدية.

للأفضل أو للأسوأ فإنه يرتبط بشكل وثيق مع الأحداث الكبرى والحركات الثقافية، بما في ذلك أعمال الشغب في لندن عام 2011، والربيع العربي، حركة حياة السود و2008 الشعبية لصعود باراك أوباما إلى البيت الأبيض. ولتسعة من عشرة سنين لتويتر، كانت محبوبة من قبل عالم التكنولوجيا: كل من يهتم تحدث عن ذلك واستخدمها.

لكن الأشهر ال 12 الماضية لم تكن لطيفة لتويتر، في وقت إكتتاب أسهمها العام في بورصة نيويورك في عام 2013، توقع المحللون بشكل محموم أن تويتر يمكن أن تركب نفس الاتجاهات التي جعلت الفيسبوك ب 100 بليون دولار قوة الانترنت ويبلغ عدد مستخدميها أكبر من أي بلد.

ولكن الواقع كان مختلفا بشكل صارخ. بعد عامين ونصف، قاعدة المستخدمين لتويتر هي خمس التي في الفيسبوك وتوقفت أساسا عن النمو. رغم بساطة خدمتها الواضحة – إرسال رسالة تصل إلى 140 حرفا ونشرها، ومتابعة الناس لرؤية التغريدات – تعقيد مخفي يعني أن المستخدمين الجدد غالبا ما يجد تويتر محير. القواعد غير المكتوبة للمشاركة في الخدمة، والعمل الذي على المستخدمين الجدد أن يقوموا له لتتبع الأشخاص المناسبين، ووقت التغريدات الفعلي من الرسائل يمكن أن يكون مربكا للمبتدئين.

في الأشهر ال 12 الماضية، تحطم سعر السهم لتويتر. في الصيف الماضي، عادت الشركة إلى الماضي عن طريق استبدال رئيسها التنفيذي لخمس سنوات ديك كوستولو مع مؤسس رؤية تويتر، وذلك بعد ست سنوات من استقالة دورسي. الزعيم الجديد قلص فرص العمل، وترأس نزوح إدارة وإعادة النظر في الميزات الأساسية والمحبوبة التي خدمت تويتر على مدى العقد الماضي.

وفي الشهر الماضي، بدأت خدمة تظهر تغريدات المستخدمين حسب ترتيب خوارزمي، بدلا من التغذية الزمنية للرسائل التي اعتاد الناس عليها. وفي الوقت نفسه، كانت ألغت تقارير عن خطة لتمديد 140 حرف الأسبوع الماضي.

وقد حدد دورسي عدة أولويات رئيسية أخرى في تويتر، بما في ذلك نمو الناظور، وهو التطبيق الذي يسمح لأصحاب الهواتف الذكية لبث لقطات فيديو حية (واحدة من النجاحات المرجحة للناظور وصلت في كانون الثاني عندما قام 20،000 شخص في ضبطها لمشاهدة لقطات فيديو حية من المارة في محاولة للقفز فوق بركة في نيوكاسل).

على الرغم من أن الانخفاض في سعر السهم تويتر قد استقر في الأسابيع الأخيرة، وبذلك نوعا من الاستقرار في الشركة، الرجل الذي كانت رسالته من خمسة أحرف بدأ ظاهرة اجتماعية ضخمة جعلت من الواضح أن التغييرات الهائلة هي في المستقبل القريب. عندما تدخل معظم الشركات عقدها الثاني، أيامهم الأكثر تقلبا تميل إلى أن تكون وراءها. ولكن في تويتر، أكبر الاختبارات يمكن أن لا تزال ماثلة أمامنا.

المصدر: http://www.telegraph.co.uk/technology/2016/03/20/twitter-turns-10-the-service-that-changed-how-we-communicate/

إقرأ أيضا

Twitter-Logo-2

تحديث جديد لتطبيق تويتر يتيح الرموز التعبيرية الجديدة

  قام موقع التدوين المصغر الشهير تويتر بإضافة الرموز التعبيرية الجديدة أو ما يسمى بـ ...

Twitter-Logo-2

تويتر يقدم للمستخدمين تجربة جديدة لترتيب عرض التغريدات

أكد موقع التدوين المصغر تويتر انه يجري اختبارات لشكل جديد للتغريد واصفا بالأمر بانه تجربة. ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *